الرئيسية صحة وعلوم ألمانيا تسجل ارتفاعا في إصابات كورونا بين من تلقوا لقاح جونسون آند جونسون

ألمانيا تسجل ارتفاعا في إصابات كورونا بين من تلقوا لقاح جونسون آند جونسون

كتبه كتب في 18 سبتمبر 2021 - 3:32 م
مشاركة

” ريف رس ” 18 شتنبر 2021

أشارت سلطات صحية ألمانية إلى تزايد مقلق لحالات الإصابة بفيروس كورونا بين متلقي لقاح “جونسون آند جونسون” (Johnson & Johnson) الأميركي، ومتحدثة باسم الشركة تقول إنه لا يوجد لقاح يوفر حماية كاملة، وإن لقاحها يوفر حماية متينة.

وأكد خبراء وسلطات صحية أن عددا متزايدا ممن تلقوا لقاح “جونسون آند جونسون” ضد فيروس كورونا أصيبوا بالمرض. وبحسب التقرير الأسبوعي لمعهد “روبرت كوخ” الألماني، فقد أصيب حتى الآن 6106 أشخاص بفيروس كورونا رغم حصولهم على البرنامج الكامل من اللقاح الأميركي، وفقا لتقرير نشر في “دويتشه فيله” (Deutsche Welle).

وبحسب المعهد، فقد تلقى في ألمانيا نحو 3 ملايين شخص لقاح “جونسون آند جونسون”، ما يعني أن لكل مليون حاصل على اللقاح وقعت ألفا حالة إصابة بالفيروس. وللمقارنة، فقد وقعت 640 إصابة بالفيروس لكل مليون حاصل على تطعيم “فايزر-بيونتك” (Pfizer-Biontech).

ويعتبر لقاح “جونسون آند جونسون” الوحيد المكون من جرعة واحدة المعتمد من هيئة الأدوية الأوروبية. ويقول كارستن فاتزل -أمين عام الجمعية الألمانية لعلم المناعة- إن هذا اللقاح يحتاج لوقت أطول من بقية لقاحات الحمض الريبوزي المرسال “إم آر إن إيه” (mRNA) من أجل بناء أجسام مضادة للفيروس في الجسم.

وكانت قد كشفت وكالة الغذاء والدواء الأميركية أنها رصدت أعراض مرض عصبي نادر بعد نحو 42 يوما لدى بعض الأشخاص الذين تلقوا لقاح كورونا “جونسون آند جونسون”، لكنها أكدت في الوقت نفسه على أن فوائد اللقاح ما زالت تفوق مخاطره المحتملة.

ويضيف فاتزل “بما أن مستوى الأجسام المضادة في الجسم أقل بكثير من مستوى اللقاحات الأخرى، يبدو أن الحماية التي يقدمها (لقاح جونسون آند جونسون) من الإصابة بفيروس كورونا أسوأ”، لكنه استدرك بأن اللقاح يحمي من الأعراض الخطيرة للإصابة بالفيروس.

من جانبها، قالت متحدثة باسم شركة “جونسون آند جونسون” للصناعات الدوائية إنه لا يوجد حتى الآن أي لقاح يقدم حماية كاملة من الإصابة، وأشارت إلى أن “لقاحنا ضد كوفيد-19 المجاز كجرعة واحدة ثبت أنه يؤدي إلى التقليل من خطورة الإصابة بالعدوى وتخفيف فداحة الأعراض”.

من جانبها، قالت متحدثة باسم شركة “جونسون آند جونسون” للصناعات الدوائية إنه لا يوجد حتى الآن أي لقاح يقدم حماية كاملة من الإصابة، وأشارت إلى أن “لقاحنا ضد كوفيد-19 المجاز كجرعة واحدة ثبت أنه يؤدي إلى التقليل من خطورة الإصابة بالعدوى وتخفيف فداحة الأعراض”.

وأكدت المتحدثة أن البيانات التي تم رصدها على مدى 8 شهور حتى الآن والتي جمعتها الشركة؛ تشير إلى توفير اللقاح لحماية متينة وطويلة من فيروس كورونا، ومن المتحور “دلتا” والمتحورات الأخرى من الفيروس.

المصدر : الألمانية + دويتشه فيله+ الجزيرة

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى محمي !!
شهادة الملائمة مسلمة بتاريخ 26 / 7 / 2019 تحت عدد : 02 / 2019